المعارض المصري أيمن نور

المعارض المصري أيمن نور يقول ان لا طريق لرئاسة جمال مبارك إلا بالآليات الديمقراطية

نور ايام اعتقاله

<!–

in

–>الأحد إبريل 19 2009

الدوحة، القاهرة – ، د ب أ – أكد المعارض المصري أيمن نور أنه لا طريق لرئاسة جمال مبارك إلا بالآليات الديمقراطية وكمواطن مصري وليس بصفته ابن الرئيس الحالي حسني مبارك.

وقال مؤسس حزب الغد الليبرالي المعارض في حديث لصحيفة “العرب” القطرية من القاهرة نشرته في اليوم الأحد :”إذا كان (جمال مبارك) يرغب في ذلك فعليه أن يعلن صراحة رأيه في الإصلاحات السياسية المطلوبة والتغييرات السياسية الواجب حدوثها، ومن دون ذلك يبقى جمال خيال ظل لمبارك ومرحلة حكم مبارك”.

وكان نور خاض أول انتخابات رئاسية تعددية جرت عام 2005 وحل ثانيا بفارق كبير خلف الرئيس مبارك.

وفيما يتعلق بـ (إعلان القاهرة) الذي تم إطلاقه يوم السادس نيسان (أبريل) الجاري ، أجاب نور: “إعلان القاهرة هو مسودة أعدها شباب حزب الغد مع شباب أحزاب المعارضة وقوى وطنية أخرى، وأنا دوري مجرد راع للفكرة، ولكن مضمون الفكرة وتفاصيلها وإعلانها هو بيد شباب الغد والقوى الوطنية الأخرى، ممن يحرصون على رسم ملامح المستقبل، وفقا لمصالح هذا الوطن وهذا الجيل الذي نتمنى أن يكون أكثر وأوفر حظا من أجيال سابقة”.

وأشار إلى أن هذا الإعلان يستهدف وضع أسس لإصلاح سياسي حقيقي بديلا عن الإصلاح السياسي الملفق الذي يحرص النظام السياسي في مصر على تقديمه.

وعن آليات تنفيذ هذا الإعلان، قال نور إن “الإرادة السياسية هي الضمانة لتنفيذ هذا الإعلان، وكذلك الحوار الوطني الذي يصل بالإجماع حول هذه الإرادة، ونحن بدورنا نبدأ حلقات حوارية لما يسمى بجيل الإصلاح والتغير في مصر، وندعو كل الأطراف للمشاركة فيها بما في ذلك جمال مبارك إذا كان لديه رؤية أو لديه ما يقوله”.

وأوضح نور أن “الحالة الحزبية في مصر حالها من حال الحالة السياسية، ولا يمكن تصور الانفصال بين الأمرين، فالحالة الحزبية معتلة وبها الكثير من الأمراض البنيوية والهيكلية وأخطر أمراضها هي هشاشة الأحزاب بفعل التدخل الأمني والذراع الأمنية الطويلة، التي تخرب في الحياة الحزبية العريقة وتصنع حياة حزبية وفقا للمقاييس الأمنية النموذجية، وأنا أتحدث عن معظم الأحزاب وليس بالطبع كلها، وأعتقد أن تجربة حزب الغد يمكن أن تكون النموذج للإصلاح الحقيقي للعطب الذي أصاب الحياة الحزبية وإصلاحها”.

ونفي وجود تيار داخل حزب الغد قائلا: “لا يوجد تيار داخل حزب الغد إلا الغد نفسه باعتباره حركة سياسية تعبر عن رؤية ليبرالية لجيل من الشباب، ومن ضمن تلك الحركة هناك تواجد للأمن لاستقطاب بعض العناصر من ضعاف النفوس واقتناص فرصة قيام الحزب بفصل بعض العناصر الضعيفة، وقام الأمن باستغلال ذلك وتوظيف ثلاثة أشخاص في هذه المهمة، وهذه المهمة انتهت بصدور حكم قضائي من محكمة القضاء الإداري قبل خروجي بأيام لقطع الطريق أمام كل محاولات السطو على شرعية حزب ومصادرته لحساب أجهزة الأمن”.

وحول ترشحه للانتخابات الرئاسة مرة أخرى، أجاب نور :”بالقطع لدينا إرادة قوية على خوض انتخابات رئاسية، ولدينا إصرار على ذلك وأعتقد أن لدينا القدرة على هذا إن شاء الله”.

من المعروف أن أيمن نور اتهم عقب خوضه انتخابات رئاسة الجمهورية عام 2005 في قضية تزوير توكيلات إنشاء حزب الغد وتمت إحالته محبوسا للمحاكمة التي أدانته وقضت بحبسه خمس سنوات، إلى أن تم الإفراج عنه مؤخرا بقرار من النائب العام نظرا لظروفه الصحية قبيل موعد الإفراج عنه قانونيا بأربعة أشهر فقط .

وعن المساندة الأميركية له، أكد نور أن “مسألة مساندة الإدارة الأميركية لي، فيها قدر كبير من الخلط في الحقائق، فلم يكن هناك مساندة لشخصي بل إن الإدارة الأميركية مثلها مثل إدارات كثيرة سايرت مشاعر أنصار الحرية في بلادها وممثلي الشعوب مثل البرلمان الدولي والبرلمان الأوروبي وبرلمانات العديد من الدول التي وجدت أن تلفيق قضية لوصيف رئيس الجمهورية هو عمل يمس في جوهره الكثير من القيم الديمقراطية، وهو ما يكشف الكثير من التعسف واللدد في الخصومة السياسية”.

الأوسمة: , , , , ,

رد واحد to “المعارض المصري أيمن نور”

  1. الخليج « بشار الأسد: الطبيب جورج يوسف غلب الإنس و الجان و عمل أول ضد باك في التاريخ Says:

    […] المعارض المصري أيمن نور […]

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: