لصالح الرياضة ام للاستثمار ام للمسلمين و باكهم الإسلامي – الدكتور جورج يوسف

الخليجيون يتنافسون على شراء اندية كرة القدم الانكليزية وحيرة دولية ان كانت الصفقات لصالح الرياضة ام للاستثمار

الاسرائيليون يستخدمون تكتيك “التقييم التبادلي” في الضفة الغربية لمعاقبة الفلسطينيين

مستوطن من كادوميم افترش الارض على انقاض عشوائية تهدمت

<!–

–>الخميس أكتوبر 15 2009

لندن – – تكشف الانقاض المنتشرة في الاراضي الزراعية بين مستوطنة “كادوميم” وقرية إمتين الفلسطينية مدى الصراع اللامنتهي من اجل السيطرة على الضفة الغربية. اذ يرى المرء على قمة احدى التلال بطانيات وقدورا ومقاعد مكسورة تتناثر في المواقع التي حاولت قوات الجيش الاسرائيلي فيها تدمير عشوائيات الاستيطان اليهودي غير الشرعية. وفي الحقول المواجهة تظهر اثار الحرق على 70 شجرة زيتون وقد علاها السواد نتيجة قيام المستوطنين بالانتقام ليس من الجيش الاسرائيلي وانما من الفلسطينيين.

وتقول صحيفة “ذي تايمز” البريطانية ان هذا تكتيك جديد وفعال يستخدمه المستوطنون ويطلقون عليه اسم “تقييم الثمن” التبادلي: بمعنى انه اذا قامت الحكومة بارسال الشرطة او الجيش لتفكيك احدى العشوائيات الاستيطانية اثناء انشائها، فان المستوطنين ينتقمون من السكان الفلسطينيين ويحملونهم عبء دفع الثمن.

ونقلت الصحيفة عن مايكل سفارد، وهو محام يعمل لصالح هيئة حقوق الانسان الاسرائيلية “يش دين”(يوجد قانون): “المسألة بسيطة لكنها شيطانية. فهم يهاجمون الممتلكات الفلسطينية والسكان ويضعون الحواجز على الطرقات في كل مرة تقوم فيها قوات الامن الاسرائيلية باي عمل لا يلقى هوى في نفوسهم”- مثل ازالة العشوائيات.

وتضيف الصحيفة ان الكثير من المستوطنين في الضفة الغربية هم من المتشددين عقائديا الذين يؤمنون انهم ينفذون ما ورد في التوراة باستعادة الارض التي يطلقون عليها اسم “يهودا والسامرة”. وهم يلعبون لعبة القط والفأر مع الحكومة الاسرائيلية التي تحاول وقف بناء العشوائيات غير المشروعة فيما تعمد الى دفع المجتمع الدولي الى قبول السماح لها بمواصلة البناء في مستوطنات الضفة الغربية القائمة حاليا، وبعضها تحول الى مدن كبيرة.

وتعتبر اسرائيل ان المدن الاستيطانية الكبيرة “مشروعة تماما” لكنها لم توافق الا على تفكيك العشوائيات “غير المشروعة” التي اقيمت منذ اذار (مارس) 2001. اما المستوطنون الاكثر تطرفا الذين لا يمكنهم منازلة الجيش الاسرائيلي ولا يرغبون في ذلك، فيرتكبون اعمالاً انتقامية ضد الفلسطينيين في القرى المجاورة.

وعندما فكك الجيش الاسرائيلي هذا الاسبوع عشوائية “شفوت” عامي الصغيرة التي كانت فوق احدى التلال، وهي نتوء لمستوطنة “كادوميم”، كان سكان قرية إمتين الفلسطينية هم الذين عانوا من هجمات الاسرائيليين.

وقال المحامي سفارد انه “في الوقت الذي يواجه فيه اشخاص قوات الامن الاسرائيلية في احد المواقع، فان مجموعة في مكان اخر يبدأ افرادها في الحاق الاذى بالفلسطينيين بحرق اراضيهم”.

وقال المزارع الفلسطيني احمد غانم من قرية إمتين ان المستوطنين اغاروا على ارضه التي تقع مقابل احدى العشوائيات قبل طلوع الفجر، وفي الوقت ذاته كان الجيش الاسرائيلي يحاول اجلاء مجموعة كبيرة من المستوطنين من تلة قريبة.

وقد ذهب ابنه ليطلع على ما يجري في ارضه، لكنه ما لبث ان عاد سريعا عندما تبين له ان بعض المهاجمين من اليهود كانوا مسلحين. وقال “حتى لو قمت بزراعة الارض من جديد فانهم سيعودون لحرق المزروعات”.

وقال غسان دغلس، المسؤول عن قضية المستوطنات شمال الضفة الغربية في السلطة الفلسطينية، انه منذ بداية السنة، يقوم المستوطنون اليهود بمهاجمة القرى في ضواحي مدينة نابلس وقد تسببوا في مقتل اثنين من الفلسطينيين واصابة خمسة وسبعين. كما قتلوا 25 رأس ماشية وقلعوا 3400 شجرة.

واضاف: “هذه زمرة منظمة من المستوطنين وهم يساندون بعضهم بعضا. فقبل ايام قليلة وزعوامنشورات يدعون فيها اقرانهم للحضور ومنع الفلسطينيين من قطف زيتونهم. واذا اجلي سكان احدى العشوائيات، فانهم يدعون الافراد من الخليل حتى جنين للعمل على حرمان الفلسطينيين من العمل في اراضيهم”.

وقال المحامي سفارد ان هناك ما بين بضع عشرات الى بضع مئات من المستوطنين اليهود الذين يستخدمون تكتيك العنف، ويبدو انه اثبت جدواه.

واضاف: “انه يبطئ حركة قوات الامن ويتطلب قوات اكبر واكثر قوة. ان ذلك يتسبب في وجع شديد للرأس بحيث ان سلطات اسرائيلية معنية كثيرة قد استسلمت للوضع ولم تحاول الكرة من جديد”. فما ان يغادر الجيش الموقع حتى يقوم المستوطنون ببناء العشوائيات من دون تأخير.

تصاعد التوتر بين تل ابيب وانقرة عقب عرض قناة تلفزيونية برنامجا يكشف فظاعة ممارسات الجنود الاسرائيليين بحق الفلسطينيين

من جرائم الجنود الاسرائيليين بحق اطفالنا

<!–

–>الخميس أكتوبر 15 2009

القدس- ، صحف – ازدادت حدة التوتر بين اسرائيل وتركيا بعد عرض الاخيرة برنامجا تلفزيونيا جديدا “اريليك” (الوداع) وهو برنامج يبث في وقت الذروة على شاشة قناة “تي ار تي 1” التركية الحكومية. ويصور البرنامج بحسب صحيفة “يديعوت احرونوت” القوات الاسرائيلية بأنها جيش قاتل ومتعطش للدماء.

والحبكة الرئيسية في البرنامج قصة حب تتطور بين الشخصيتين الرئيسيتين خلال الهجوم الاسرائيلي في كانون الثاني (يناير) على قطاع غزة، فان الكثير من العرض يتمحور حول النشاطات الوحشية للجيش الاسرائيلي. وفي حلقة من المسلسل متوفرة على موقع “يوتيوب”، يشتبك فلسطينيون مع قوات الجيش الاسرائيلي. ويملك بعض هؤلاء الفلسطينيين اسلحة نارية بينما يستخدم آخرون وسائل ابسط كالحجارة. وفي نهاية المشهد، يشاهد “جندي اسرائيلي” وهو يمر بجوار جثة شاب فلسطيني ويركلها بقدمه، في الوقت الذي تركض فيه والدة الشاب والدموع في عينيها لاحتضان جثة ابنها.

ويظهر في المشهد التالي “جندي” آخر يطارد طفلة فلسطينية الى زاوية احد الشوارع. تنظر اليه الطفلة وتبتسم، ولكنه الجندي “المدفوع بمهمته” يطلق النار عليها في الصدر ويراقب جثتها الدامية تسقط على الأرض قبل ان يغادر المكان.

وتظهر مقدمة البرنامج ايضا صورة وحشية بشكل خاص لجنود اسرائيليين، وتضيء فيه الشاشة لقطات لانفجارات ودبابات تشيع الفوضى وجنود يضربون مدنيين وجثث قتلى. ويصور احد المشاهد ايضا مجموعة من الفلسطينيين يواجهون فرقة اعدام تابعة للجيش الاسرائيلي.

وبحسب الموقع الاليكتروني للبرنامج، فانه “يعيد الى الحياة جرح فلسطين. ويصور العرض كافة جوانب مأساة مستمرة منذ أجيال (..).ويركز هذا الموسم على قصة النساء والأطفال، بالاضافة الى اشارة بان الحل النهائي هو الحب والتعاطف والسلام العالمي”.

وفي اعقاب العرض التلفزيوني استدعى وزير الخارجية الاسرائيلي افيغدور ليبرمان القائم باعمال السفير التركي في اسرائيل لعقد اجتماع مع مسؤولين بارزين في الوزارة بهدف الاحتجاج على العرض التلفزيوني. وقالت الخارجية الاسرائيلية: “ان بث هذا المسلسل هي حالة خطيرة من التحريض الذي ترعاه الدولة. ومثل هذا المسلسل، الذي ليس له حتى صلة ضعيفة بالواقع، والذي يعرض جنود الجيش الاسرائيلي كقتلة لاطفال ابرياء، هو غير جدير بالبث في دول معادية، ناهيك عن دولة لديها علاقات دبلوماسية كاملة مع اسرائيل”.

وشهدت العلاقات الدبلوماسية بين اسرائيل وتركيا توترا منذ عملية “الرصاص المسكوب” التي شنتها اسرائيل. ويبدو بأن العلاقات مع تركيا اتخذت منحى باتجاه الأسوأ في وقت سابق من هذا الاسبوع، عندما قررت انقرة الغاء مناورة جوية مشتركة مع اسرائيل.

وصرح ممثل الجالية اليهودية في انقرة جاكي انجيل للصحيفة بأن موقف الاعلام التركي تجاه اسرائيل كان سيئا منذ وقت طويل. وقال انجيل: “الاسرائيليون دائما هم الاشرار والفلسطينيون هم الأخيار. ليس هناك من جديد هنا. وخلال حرب غزة كانت التغطية المنحازة كارثية. لم يكن هناك جانبان، فقط الجانب الفلسطيني”.

وأكد انه في الحياة اليومية فانه “ليس هناك اثر لهذه الأمور(…) واليهود والاسرائيليون لا يشعرون بأي تغيير تجاهنا في تركيا. والامور تبدو اقوى فقط في الاعلام الاسرائيلي”.

وفي هذه الاثناء، عبر خبراء اتراك عن تشاؤمهم ازاء الأزمة الدبلوماسية بين البلدين. وقال الكير ايتورك، استاذ العلوم السياسية في جامعة بيلكينت في انقرة، في تصريح لمجلة “تايم”: “اذا وصلت العلاقات الثنائية بين تركيا واسرائيل الى الحضيض بعد هذه الحادثة، فان الأزمة الحالية تظهر انها ستراوح مكانها هناك لبعض الوقت”.

واضاف: “حتى وقت قريب، كانت المستويات العليا في الجيش التركي هي التي تحدد نطاق ووتيرة العلاقة الاستراتيجية بين اسرائيل وتركيا. وما نشهده هو سماح رئيس هيئة الأركان، طوعا او كرها، لاردوغان بتولي زمام المبادرة. انهم متواطئون في قرار سياسي”.

الخليجيون يتنافسون على شراء اندية كرة القدم الانكليزية وحيرة دولية ان كانت الصفقات لصالح الرياضة ام للاستثمار

الاماراتي الفهيم وشعار نادي بورتسموث

<!–

–>الخميس أكتوبر 15 2009

دبي – ، ا ف ب – ترتفع وتيرة اهتمام رجال اعمال خليجيين بشراء اندية كرة قدم انكليزية بشكل ملحوظ، ولا يقتصر الامر على اندية من الصف الثاني، بل تعدى ذلك الى اندية النخبة التي دخلت في منافسة على لعب دور متقدم في الدوري الانكليزي الممتاز لكرة القدم، الذي يعد من الافضل في اوروبا والعالم.

ويأخذ الاستثمار في الاندية الانكليزية اشكالا عدة، منها شراء ملكية اندية بالكامل، او حصص فيها، او الدخول في رعاية الفرق الكبيرة كـ”ارسنال” و”تشلسي” من قبل الشركات الخليجية الكبيرة.

وتأتي الامارات لتحصد حصة الاسد من هذا الاهتمام الخليجي في الاندية الانكليزية، وأبرز الصفقات على الاطلاق حتى الان هي شراء الشيخ منصور بن زايد وزير شؤون الرئاسة في دولة الامارات ورئيس شركة ابو ظبي للتطوير والاستثمار نادي مانشستر سيتي اواخر صيف عام 2008 في صفقة لم تعلن تفاصيلها المادية.

وحصل الشيخ منصور بن زايد قبل ايام على ملكية النادي الانكليزي بالكامل بعد ان اشترى الحصة المتبقية.

وكان كلام المالك الاماراتي واضحا ابان اتمام عملية الشراء بقوله “نسعى لبناء ناد يكون من ضمن الاربعة الكبار في الدوري الانكليزي ويكون قادرا على كسب البطولات الاوروبية، كما نسعى ايضا الى تطوير الاكاديمية الرياضية ومساعدة مارك هيوز (مدرب الفريق) لابراز مواهب محلية في الفريق”.

واكد ايضا “سنضخ اموالا في النادي لنصل به الى مكان نريده معا مع الجمهور”، كاشفا انه “تم شراء النادي كاستثمار استراتيجي وانه يحب كرة القدم ومشجع كبير لمانشستر سيتي”.

هذا وقامت شركة طيران “الاتحاد” الاماراتية المملوكة لحكومة ابو ظبي بتوقيع عقد رعاية لمانشستر سيتي لمدة ثلاث سنوات، اشارت تقارير صحافية انكليزية في حينها الى انه وصل الى نحو 45 مليون دولار.

اما رجل الاعمال الاماراتي سليمان الفهيم الذي قاد المفاوضات لشراء مانشستر سيتي وترأس النادي لفترة قبل ان تسند المهمة الى خلدون المبارك، فقد اجرى صفقة ثانية بشراء نادي بورتسموث الانكليزي ايضا.

لكن الفهيم باع قبل نحو عشرة ايام 90 في المئة من بورتسموث الى شركة “فالكوندرون ليميتد” التي يملكها الملياردير السعودي الفراج، بعد ان كان النادي يعاني من كثرة الديون ومن تأخر في دفع رواتب اللاعبين.

واحتفظ الفهيم، الذي اشترى النادي قبل 43 يوما من بيعه من الفرنسي الكسندر غايداماك، بنسبة 10 في المئة من حصص النادي، وسيبقى في مركز الرئيس غير التنفيذي، حتى نهاية الموسم المقبل.

وعما اذا كان الاهتمام الخليجي بالاندية الانكليزية استثمارا تجاريا محضا قال الفهيم في اتصال مع وكالة “فرانس برس” اليوم الخميس “حسب الشخص الذي يقوم بالاستثمار، فانا من المؤيدين للاستثمار الرياضي لانه ناجح ومخاطره قليلة واثبتت المحاولات ذلك”.

واضاف “اشجع اي استثمار رياضي في الدوري الانكليزي اولا لانه اقوى دوري في العالم حاليا، وثانيا لوجود الضوابط خاصة من ناحية العائدات التلفزيونية، فهناك ارتباط تام من رابطة الدوري الانكليزي اذ ان العائد السنوي من التغطية التلفزيونية يكون كافيا لدفع رواتب اللاعبين وتكاليف النادي”، مشيرا الى “الديون التي تعاني منها الاندية تأتي بسبب غلاء اللاعبين او قيام النادي بشراء لاعبي كبير”.

الأوسمة: , , , , , , , , , ,

رد واحد to “لصالح الرياضة ام للاستثمار ام للمسلمين و باكهم الإسلامي – الدكتور جورج يوسف”

  1. جمال مبارك : أوباما نحس في نحس Says:

    […] […]

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: